Foto

3 مطبات تواجه الأهلي في موقعة الهلال بالسودان

قطع الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي شوطا كبيرا نحو تأهله لدور الثمانية ببطولة دوري أبطال إفريقيا، بعد فوزه الصعب على النجم الساحلي التونسي، في مباراتهما أمس الأحد بالجولة الرابعة من دور المجموعات، إلا أنه ينتظره عقبة كبرى من أجل الحصول على بطاقة العبور للدور التالي، آلا وهي مواجهة الهلال السوداني على أرضه ووسط جماهيره في الجولة الأخيرة يوم 1 فبراير المقبل.

الأهلي بعد فوزه أصبح الأول على المجموعة بعشر نقاط، في حين يمتلك النجم 9 نقاط وهو نفس رصيد الهلال السوداني أيضا، علما بأن الجولة الأخيرة ستشهد مواجهتين الأولى صعبة للغاية بين الأهلي والهلال والثانية سهلة بين النجم وبلاتينيوم الزيمبابوي، وربما نتيجتها محسومة للنجم من الآن، بما يعني أنه ضمن الصعود، ولكن ينتظر معرفة الصاعد الأخر معه من المباراة الثانية.

المارد الأحمر أمامه فرصتين للخروج من مباراة الهلال بالنتيجة التي يريدها آلا وهما الفوز الذي يرفع رصيده إلى 13 نقطة، والتعادل الذي يرفعه إلى 11 نقطة، إلا أن الأحمر من أجل تحقيق هذا الأمر سيواجه صعوبات كبيرة للغاية في المباراة.

أولى الصعاب التي ستواجه الأهلي، هي أزمة غيابه عن الفوز خارج الديار خلال الفترة الأخيرة بالبطولة الإفريقية، وغياب الكثير من الخبرات عن اللاعبين وخصوصا الصفقات الجديدة، التي لا يجيد بعضها اللعب خارج مصر.

أما الأمر الثاني الذي سيصعب على الأهلي المباراة، هو أجواء ملعب الهلال وجمهوره الحماسي، والذي يمنح الفريق قوة إضافية، رغم أن الهلال فنيا أقل من الأهلي بكثير، إلا أنه وسط جماهيره يتحول إلى فريق قوي للغاية.

يأتي الأمر الثالث الذي يصعب مواجهة الأهلي والهلال هو الضغط الكبير الواقع على لاعبي الأهلي بضرورة الفوز والتأهل للدور الثاني، خصوصا وأن كل من في القلعة الحمراء ليس لهم إلا هدفا واحدا وهو التتويج بالبطولة الغائبة عن خزائن النادي من 2013.




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك