Foto

إعادة مباراة الأزمة.. الحل الأمثل أمام «كاف»

مازالت أزمة مباراة الزمالك وجينيراسيون فوت في إياب دور الـ32 لبطولة دوري أبطال إفريقيا مستمرة ولم تحسم نتيجتها حتى الآن رغم انسحاب الفريق السنغالي واعتماد نتيجة فوز القلعة البيضاء بنتيجة 3-0.

ولم يحضر فريق جينيراسيون فوت بالأمس إلى ملعب برج العرب، ليقرر بعدها حكم اللقاء اعتبار الزمالك فائزًا بالمباراة ولكن لم يحسم الكاف تأهل الفارس الأبيض لدور المجموعات.

الأزمة بدأت عندما قرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بناءًا على طلب من نظيره المصري بتأجيل المباراة 24 ساعة ونقلها من ملعب بتروسبورت إلى برج العرب، وهو ما رفضه مسؤولي النادي السنغالي وتمسكوا بإقامة اللقاء على بتروسبورت، رافضين خوض المباراة في الإسكندرية، استندا على لائحة الكاف والتي تشير إلى ضرورة إبلاغ الفريق الضيف بتغيير موعد ومكان المباراة قبلها بـ10 أيام.

في المقابل، يرى الزمالك أنه ليس طرفًا في الأزمة خصوصا وأنه كان يرحب بإقامة اللقاء في القاهرة ولكن نظرًا للظروف الأمنية تم نقل المباراة إلى برج العرب.

ويبدو أن هذه الأزمة ستشهد تطورات كثيرة خلال الساعات القليلة المقبلة خصوصا بعد خطاب الاتحاد الإفريقي والذي استشعر منه جماهير الزمالك بالقلق.

الاتحاد الإفريقي ذكر في خطابه: "إنه عقب التطورات التي وصلتنا بخصوص مباراة الزمالك وجينراسيون فوت يدرس (كاف) الموقف بعدما أدرك أن مباريات محلية في الدوري المصري أقيمت بالقاهرة."

وأشار الكاف إلى مباريات إنبي أمام طلائع الجيش أقيمت في بتروسبورت، ومصر أف سي وأسوان في ستاد الكلية الحربية، والمقاولون أمام سموحة في ستاد المقاولون أيام 26، و28 سبتمبر على الترتيب.

واختتم الاتحاد الإفريقي: "نود أن نبلغكم أن القرار النهائي بخصوص الزمالك وجينراسيون سيتم إبلاغكم بها بمجرد اجتماع اللجان المسئولة".

هذا الخطاب قد يقف عقبة أمام حسم نتيجة المباراة لصالح الزمالك بعد التأكيد على أن هناك مباريات محلية أقيمت في القاهرة، لذلك لن يكون أمام الكاف سوى إعادة اللقاء من جديد لحل هذه الأزمة خصوصا وأن كل طرف لديه دليل على صحة موقفه، فالزمالك يتمسك بالخطاب الرسمي للكاف والذي وافق على نقل اللقاء إلى برج العرب بينما يتسلح الفريق السنغالي باللائحة.




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك