Foto

6 تحديات أمام حسام البدري بعد قيادة الفراعنة

مرحلة جديدة يعيشها المنتخب الوطني الأول بداية من، اليوم الخميس، بعد الإعلان عن الجهاز الفني الجديد بقيادة حسام البدري وسط آمال وطموحات كبيرة في تصحيح المسار وعودة الفراعنة لمنصات التتويج من جديد.

وضم الجهاز المعاون للبدري كلاً من طارق مصطفى وأحمد أيوب "مدرب عام" وسيد معوض (مدرب مساعد) وأيمن طاهر (مدرب حراس مرمى) وأنيس الشعلالي (معد بدني)، بجانب تعيين محمد بركات في منصب مدير المنتخب.

ولاشك أن هناك الكثير من التحديات والطموحات أمام حسام البدري وجهازه من أجل عودة الهيبة للمنتخب المصري بعد الإخفاق في كأس الأمم الإفريقية 2019 والتي استضافتها مصر وودع منتخبنا البطولة من الدور الـ16 أمام جنوب أفريقيا تحت قيادة المكسيكي خافيير أجيري.

"الفريق" يرصد أبرز هذه التحديات التي ستكون أمام البدري.

- الأحق بالمهمة

سيكون حسام البدري أكثر حرصًا على النجاح مع المنتخب داخل المنظومة الكروية، فهو يرغب في إثبات قدراته الفنية في مهمته الأولى مع الفراعنة، بجانب أنه سيبذل أقصى جهد حتى يؤكد أنه كان الاختيار الأمثل والأحق في هذه المرحلة خصوصا بعد التأكيدات التي خرجت بأنه لم يكن المرشح الأول لقيادة منتخبنا الوطني.

- شخصية المنتخب

مازال المنتخب الوطني يبحث عن هويته المفقودة منذ فترة طويلة، فلايحتاج المنتخب الآن سوى لشخصيته المعهودة التي يعرفها الجميع سواء داخل الملعب أو خارجه، فالكل يجب أن يبحث عن مصلحة الفريق القومي، فالجهاز الفني واللاعبين مطالبين ببذل أقصى جهد لعودة شخصية الفراعنة على المستوى القاري والدولي.

وهذا يعتبر أكبر التحديات التي ستكون أمام حسام البدري ومعاونيه، فإذا عادت شخصية المنتخب عادت البطولات والإنجازات.

- نهائيات أفريقيا

بالتأكيد سيكون التأهل لنهائيات أمم إفريقيا "الكاميرون 2021" هو الهدف الأول لحسام البدري مع الفراعنة والذي سيسعى إلى تحقيقه من أجل مواصلة المشوار وبناء جسر ثقة بينه وبين جماهير الكرة المصرية.

وتقع مصر في المجموعة السابعة في تصفيات الكان بجوار كلا من كينيا وتوجو وجزر القمر.

- الوصول للمونديال

لاشك أنها ستكون المهمة الأًصعب أمام البدري، فالجماهير لن تقبل بالغياب عن مونديال قطر 2022 خصوصا بعد المشاركة في كأس العالم "روسيا 2018" والذي جاء بعد غياب دام 28 عاما.

ولاشك أن نتائج المنتخب تحت قيادة حسام البدري في أمم إفريقيا ستحدد بشكل كبير مدى قدرة الفراعنة على التأهل للمونديال القادم من عدمه.

- أزمة صلاح

يُولي حسام البدري اهتمامً كبيرًا بالأزمة الأخيرة التي حدثت مؤخرًا مع محمد صلاح بعد عدم ظهور تصويت مصر في جائزة أفضل لاعب في العالم وهو ما جعل اللاعب يشعر بالغضب تجاه مسؤولي الجبلاية بعد خطأ إداري حرم نجم ليفربول من التقدم في ترتيب الفيفا "the best".

البدري يعلم جيدًا قيمة محمد صلاح لذلك سيسعى لحل أي أزمة مع اللاعب خصوصا وأن الفريق يحتاج لجهوده وتركيزه خلال الفترة المقبلة.

- أزمات فنية

في المنتخب الوطني هناك أزمات فنية فشل المدربين السابقين في وجود حل لها على رأسها النقص في بعض المراكز مثل رأس الحربة وخط الوسط والظهير الأيسر بجانب عدم إعداد البديل المناسب والذي يصنع الفارق في أي وقت.

الجماهير تأمل في قدرة البدري على حل مثل هذه الأزمات حتى يكون هناك منتخبًا متكاملًا لايقف على لاعب واحد أو لديه معاناة في بعض المراكز.




أخبار الأهلى

أخبار الزمالك